جولي شيك تشارك في أول قمة انترنت للشرق الأوسط و أفريقيا

2019 / 06 / 27

في 27 يونيو تمت دعوة آرون لي ، المؤسس والمدير التنفيذي لشركة جولي شيك لحضور قمة الشرق الأوسط الأولى للإنترنت (MEA) في أبو ظبي ، عاصمة الإمارات العربية المتحدة، وكان موضوع القمة "من الشرق الأوسط إلى العالم" ، الذي نظمته بالاشتراك مع مجموعة علي بابا كلاود ومجموعة الإمارات العربية المتحدة للذكاء الاصطناعي والحوسبة السحابية 42.

شارك في الحدث وفد رفيع المستوى من قطاعات حكومة أبوظبي وشركات الإنترنت و جهات الإستثمار على رأسهم: سيف محمد الهاجري ، رئيس مجلس أبوظبي للتنمية الاقتصادية ، ومحمد غياث ، المدير التنفيذي لأمن المعلومات في هيئة أبوظبي الرقمية ، وإبراهيم العجمي رئيس مجموعة مبادلة للإستثمار ، وبنغ شياو الرئيس التنفيذي لمجموعة 42 ، وسيلينا يوان رئيس "علي بابا الدولية للاستخبارات السحابية" . جمعت القمة ممثلين عن 100 شركة إنترنت إقليمية في المنطقة ، مع اهتمام كبير بسوق الشرق الأوسط وأفريقيا.

لقيت القمة اهتمامًا كبيرًا من حكومة أبو ظبي حيث جمعت نخبة الصف الأول لشركات للتكنولوجيا وأصحاب الإستثمارات في المنطقة. التقى مؤسس ومدير جولي شيك آرون لي بممثلي حكومة أبو ظبي والصناديق السيادية ، وأكدوا أن جولي شيك كمنصة للتجارة الإلكترونية حققت مزايا كبيرة في سوق الشرق الأوسط ، ودائما ما وضعت دولة الإمارات العربية المتحدة كسوق إقليمية مهمة. و أشار آرون أن البنية التحتية الاقتصادية الرقمية الصلبة في أبو ظبي بالإضافة إلى بيئة الأعمال المفتوحة والمتنوعة مشجعة و جذابة للغاية لتطوير جولي شيك، ويجب أيضًا الاستفادة منها لمواصلة تنفيذ التطورات التكنولوجية لبناء هيكل بيئي كامل لسلسلة التجارة الإلكترونية.

أشاد العديد من المشاركين بالتطور السريع لشركة جولي شيك في سوق الشرق الأوسط، كما أجرى ممثلون عن الحكومات المحلية والمؤسسات الاستثمارية والشركات ذات الصلة مفاوضات مكثفة على هامش الحدث مع السيد لي ، وأشاروا إلى اهتمامهم المستمر بتوسيع وتطوير جولي شيك ودعمهم للشركة ليكون لها وجود أوسع في أبو ظبي.

ألقت نيللي تشانغ رئيسة قسم التخطيط في جولي شيك كلمة رئيسية في القمة لعرض الوضع الحالي وآفاق الاقتصاد الرقمي في الشرق الأوسط وأفريقيا. وجاء فيه: "فيما يتعلق بالشرق الأوسط وأفريقيا فإن الاقتصاد الرقمي في تصاعد. وعلى الرغم من أن معدل تغلغل سوق صناعة الإنترنت ليس مرتفعًا ولكن الإمكانيات هائلة ،و يعد معدل النمو السنوي البالغ 30٪ رقماً عالياً. منذ بداية اكتشاف الفرص التجارية في المنطقة تركز جولي شيك على تطوير الأعمال واستكشاف جميع الفرص التي يمكن أن تقدمها هذه المنطقة العظيمة.

ستستمر جولي شيك في الاعتماد على مفاهيم الإنترنت الرائدة والتقنيات المتقدمة لتوفير القوة الكاملة لمزايا السلسلة الصناعية وتأثير التكتل الخاص بالمنصة ، ودمج تنميتها عن قرب مع التخطيط الكلي للتحول الاقتصادي للبلد في الذي يقع فيه السوق. تتبنى المنطقة الاقتصاد الرقمي و تدعمه بقوة، ونحن نتبنى هذه الفرصة لتقديم نظام بيئي رقمي كامل يخدم المواطن الإماراتي ويدعم الرؤى الحكومية ".

Last
Next